وقال شهود عيان إن دوي الانفجار سمع من على بعد كيلومترات.

وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية إن الانفجار استهدف نقطة مرور قريبة من قسم شرطة الدقي وفندق شيراتون في ميدان الجلاء بالجيزة على مسافة كيلومترات من ميدان التحرير بؤرة الانتفاضة التي أطاحت بالرئيس الأسبق حسني مبارك عام 2011.

وأضافت الوكالة "يقوم خبراء المفرقعات حاليا بفحص موقع الانفجار للوقوف على طبيعة المادة المستخدمة في العبوة الناسفة والتأكد من عدم وجود أية مواد متفجرة أخرى."

ومنذ عزل الرئيس محمد مرسي الذي ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين في يوليو تموز كثف مسلحون يعتقد أنهم إسلاميون متشددون هجماتهم على أهداف للجيش والشرطة في محافظة شمال سيناء ووسعوا نطاق الهجمات إلى القاهرة ومدن أخرى بوادي ودلتا النيل.

وأعلنت جماعة أنصار بيت المقدس التي تنشط في شمال سيناء مسؤوليتها عن عدد من الهجمات بينها محاولة فاشلة لاغتيال وزير الداخلية اللواء محمد إبراهيم في القاهرة في سبتمبر أيلول. وأعلنت مسؤوليتها عن هجوم انتحاري بسيارة ملغومة في ديسمبر كانون الأول استهدف مديرية أمن محافظة الدقهلية بمدينة المنصورة قتل فيه 16 بينهم 14 من رجال الشرطة.

وبعد هجوم المنصورة أعلنت الحكومة الإخوان المسلمين جماعة إرهابية لكن الجماعة تشدد على سلمية احتجاجاتها على عزل مرسي.