كشفت مصادر في حركة حماس، المسيطرة على قطاع غزة، عن أن رئيس المكتب السياسي للحركة، خالد مشعل، وجّه برقية تعزية إلى روسيا في ضحايا حادثة الطائرة التي تحطمت في سيناء وعلى متنها 224 راكبا.

وحسب المصادر، فإن البرقية تم توجيهها من مكتب مشعل إلى مكتب وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف مقدما فيها التعازي باسم قيادة حماس.

ووفقا للمصادر فإن جهات في قيادة جماعة "الإخوان المسلمين" في تركيا، وقيادة حماس هناك، بعدما علموا بذلك، انتابتهم حالة من الذهول والغضب، لا سيما قيادة الجماعة من السوريين، في ظل ما تشهده سوريا من هجمات روسية عنيفة.

وأشارت المصادر إلى أن قيادات من الإخوان في سوريا، رفعت رسالة عتاب على مشعل لقيادة الجماعة.

أما في حماس، لم يعارض أي من قيادات الصف الأول في الحركة خطوة مشعل، بينما وجه البعض من الصف الثاني، والثالث، في الحركة انتقادات لما أقدم عليه مشعل.

وتربط مشعل علاقة قوية، بوزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، حيث التقيا أكثر من مرةـ كان آخرها في الدوحة منذ نحو 3 أشهر. وتلقى حينها مشعل دعوة لزيارة روسيا إلا أن هذه الزيارة لم تتم حتى الآن بسبب الأحداث في المنطقة.