نشر هذا المقال للمرة الأولى في Nocamels

إذا كنت تعتقد أن الاستثمار في الشركات الناشئة هي لمهووسي التكنولوجيا فقط، فكّر مرة أخرى. يسعى المشاهير في جميع أنحاء العالم إلى الدخول في نشاط أمة الشركات الناشئة الإسرائيلية. من Jay Z وحتى ألين دي جينيريس وليوناردو دي كابريو. فيما يلي بعض المشاهير الذين يعرفون أن إسرائيل هي المكان الأفضل في الابتكار.

1. ويل آي أم (Will I Am)

جاء مؤخرًا العضو المؤسس في بلاك آيد بيز ومغني الراب إلى إسرائيل لعرض ساعته الذكية الأحدث على مجموعة من الشركات الناشئة والمستثمرين الإسرائيليين. وأعرب ويل آي أم (ويليام آدمز) أثناء تواجده في إسرائيل أيضًا عن اهتمامه في الاستثمار في العديد من الشركات الناشئة الإسرائيلية بما في ذلك Tonara، وهي تطبيق تفاعلي لصفحة الموسيقى و Wishi، وهو تطبيق لتصميم الأزياء الجمهور.

يعمل ويل آي أم، في الوقت الذي لا يقوم به في الكتابة وإنتاج الموسيقى أو أداءها، مديرًا للتحديثات المبتكرة في شركة إنتل ويطور ماركته I.am + التي أصدرت ملحق كاميرا foto.sosho لـIPhone في كانون الأول عام 2012.

2. بار رفائيلي

عارضة الأزياء الإسرائيلية المشهورة والمذهلة هذه هي أكثر بكثير من مجرد وجه جميل. فقد شاركت عام 2012 في تأسيس Under.me، متاجر التجزئة للملابس الداخلية على الانترنت مع زميلها عارض الأزياء دودي بالسار. رفائيلي أيضًا مؤيدة بارزة لـ MyCheck، وهو تطبيق دفع بواسطة الهاتف النقال صمم ليتيح لرواد المطاعم دفع فواتيرهم بواسطة استخدام هواتفهم الذكية في أي وقت خلال الوجبة. كما وتشارك رفائيلي في الإعلان التجاري المضحك للشركة الذي يمكنك مشاهدته في الرابط التالي:

3. ليوناردو دي كابريو

الممثل الهوليوودي اللامع، ليوناردو دي كابريو (AFP)

الممثل الهوليوودي اللامع، ليوناردو دي كابريو (AFP)

هذا النجم الهوليوودي هو مستثمر في Mobli، وهو موقع إسرائيلي المنشأ للتشارك الاجتماعي النقال للصور والفيديو. وقد ساهم دي كابريو مع نجوم آخرين بنحو 6.5 مليون دولار في منافس إنستجرام هذا، الذي يسمح للمستخدمين البث المباشر للوسائط البصرية مع الآخرين، وكل ذلك من خلال أجهزتهم النقالة. وكان دي كابريو قد اكتشف للمرة الأولى أمة الشركات الناشئة خلال علاقته التي امتدت لنحو خمس سنوات مع عارضة الأزياء الإسرائيلية بار رفائيلي التي تشاركه شغفه بالاستثمار في الشركات الناشئة.

4. جاي زي

المطرب Jay Z جاي زي (AFP)

المطرب Jay Z جاي زي (AFP)

أسطورة الهيب هوب والفائز بالغرامي Jay Z هو مستثمر بارز ومتحدث باسم Duracell PowerMat، وهي شركة إسرائيلية متخصصة في الشحن اللاسلكي للأجهزة الإلكترونية. وقال الفنان في بيان صحفي للشركة "إنني أؤمن بمستقبل الطاقة اللاسلكية وأؤمن بأن Duracell Powermat هي الشركة التي ستحدث الثورة. أنني أشارك في Duracell Powermat لأنها توفر الحلول للمستقبل.

5. أشتون كوتشر

إن أشتون كوتشر المشهور بكونه الأحمق الوسيم في المسلسلين الهوليوودين“That 70’s Show” و “Dude, Where’s My Car”، والمتحمس جدًا لدراسة الكابالاه اليهودية، هو أيضًا مستثمر متحمس في أكثر من 30 شركة ناشئة من خلال صندوق رأس المال الخاص به A-Grade Investments ، الذي تشارك في تأسيسه مع رجل الأعمال الإسرائيلي ومدير مادونا، غاي أوسيري. لم يقم كوتشر خلال رحلته الرابعة إلى إسرائيل العام الماضي باستكشاف شركات للاستثمار فحسب، بل استضاف أيضًا لقاءً ركز على الشركات الناشئة الإسرائيلية حيث استقطب هذا اللقاء أكثر من ألف شخص. وأشاد كوتشر بإسرائيل بكونها بؤرة للابتكار في مجال الإنترنت، ولديه خطط لافتتاح حاضنة خاصة به في تل أبيب في أمة الشركات الناشئة.

6. سكارليت جوهانسون

ساحرة الشاشة الأمريكية هذه تقفز على عربة صيحة المنتجات والاختراعات الإسرائيلية. وتعتبر سكارليت جوهانسون نجمة هوليوود سفيرة العلامة التجارية لـ SodaStream، وهو اختراع إسرائيلي يحول الماء والمشروبات الأخرى إلى مشروبات غازية. وقد تورطت جوهانسون في وقت سابق من هذا العام بغير قصد في نزاع سياسي حول عملها مع SodaStream.

7. إلين دي جينيريس

لم تكن إلين دي جينيريس الحائزة على جائزة إيمي ومضيفة برنامج تلفزيوني حواري على وشك تفويت فرصة المشاركة في جنون المشروبات الغازية، حيث أنها قامت بتوزيع آلات SodaStream كجوائز في برنامجها التلفزيوني الحواري. وقد قامت النجمة الكبيرة وشركة الإنتاج الخاصة بها في الشهر الماضي بشراء حقوق البرنامج التلفزيوني الإسرائيلي الريادي "خطة جدتي"، وهو برنامج تظهر فيه الجدات لإعطاء نصائح قيمة للأجيال الشابة المضطربة.