قال البيت الأبيض يوم الأربعاء إن المستشارة الأمريكية للأمن القومي سوزان رايس ستزور إسرائيل في مايو آيار على رأس وفد أمريكي لإجراء مشاوات بشأن مجموعة من القضايا التي تهم البلدين.

وقالت كيتلين هايدن المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي في بيان "انطلاقا من المشاورات المثمرة للغاية بين رئيس الوزراء نتنياهو والرئيس اوباما خلال مباحثاتهما الثنائية هذا الأسبوع طلب الرئيس اوباما من مستشارة الأمن القومي سوزان رايس السفر الى إسرائيل في مايو لترأس الوفد الأمريكي في مجموعة التشاور الأمريكية الإسرائيلية."

وكان أوباما التقى برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الاثنين في البيت الأبيض لمناقشة قضايا دبلوماسية حساسة أثارت توترات بينهما.

وقال نتنياهو لأوباما في الاجتماع إنه لن يعرض أبدا أمن إسرائيل للخطر على الرغم من أن الرئيس الأمريكي سعى لطمأنته بالتأكيد على أن واشنطن لا تزال ملتزمة بمنع ايران من اكتساب أسلحة نووية ودعوته اسرائيل والفلسطينيين إلى تقديم تنازلات بغية الوصول إلى اتفاق إطاري للسلام بوساطة أمريكية.

وستكون هذه أول زيارة تقوم بها رايس لإسرائيل منذ أصبحت مستشارة لأوباما لشؤون الأمن القومي.