قال مسؤول بالشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية (ايجاس) اليوم الخميس إن الشركة تسعى لطرح مزاد عالمي للتنقيب عن الغاز في المياه العميقة بالبحر المتوسط العام القادم وتدرس مع شركتين عالميتين جدوى استكشافات غير تقليدية بالصحراء الغربية.

وقال محفوظ البوني نائب رئيس ايجاس في اتصال مع رويترز "نسعى لطرح مزايدة عالمية للتنقيب عن الغاز في المياه العميقة في بداية 2014.

"نجهز المناطق التي سيتم طرحها والبيانات الفنية لعرضها على الشركات الراغبة في المشاركة."

وتسعى مصر لزيادة إنتاجها من النفط والغاز للوفاء بالطلب المتزايد على الطاقة في السنوات الأخيرة.

لكن تواصل الاضطرابات السياسية منذ انتفاضة يناير كانون الثاني 2011 يلقي بظلاله على استثمارات الشركات الأجنبية العاملة بقطاع الاستكشاف والإنتاج في البلاد. ولشركات الطاقة الأجنبية في مصر مليارات الدولارات المستحقة على الحكومة.

وقال البوني إن مزاد التنقيب بالبحر المتوسط سيشمل مناطق بالمياه العميقة وشديدة العمق وبالتالي فحظوظ الشركات العالمية الكبرى ستكون أوفر نظرا لارتفاع تكلفة الإنتاج.

وأشار إلى أن الشركة تبذل جهودا لاستكشاف موارد جديدة للغاز الصخري في بعض مناطق الصحراء الغربية.

وقال "هناك طبقات في الصحراء الغربية يمكن اعتبارها مصدرا للغاز غير التقليدي ... نعمل مع شل وأباتشي الأمريكية على دراسة هذه الموارد المحتملة."

كانت صحيفة البورصة المصرية نقلت اليوم عن البوني قوله إن ايجاس ستعقد اجتماعات قريبا مع الشركتين لدراسة نتائج التنقيب وتحديد آليات التعامل وشكل الاتفاقيات.

وأضاف في تصريحاته لرويترز "النموذج الحالي لاتفاقيات (الامتياز) غير معد للتعامل مع استكشاف الغاز بهذه التكنولوجيا الجديدة ... سندرس ذلك."