ضربة حظ أم تنبؤ مذهل؟ أثار مدوّن صيني غامض عاصفة من التكهنات على مواقع الانترنت في العالم بعد أن تنبأ باختفاء طائرة "إير آسيا" قبل 13 يوماً من اختفائها. وسبب الرجل إلى انتشار نظريات المؤامرة بعد أن حذَّر من أن مجموعة غامضة، تدعى "اليد السوداء"، هي المسؤولة عن اختفاء الطائرة، زاعما أن المجموعة هي نفسها التي أسقطت الطائرة التابعة لخطوط الجوية الماليزية هذا العام.

ونشر المدون في تعليق يعود إلى 15 ديسمبر/ كانون الأول الحالي: "لقد اختطفت اليد السوداء الطائرتين اللتين تحملان الرقم MH370 وMH17. وقتلت سادس أكبر شركات الطيران: شركة طيران الماليزية". وأضاف: "ستقوم هذه اليد السوداء باستهداف "إير آسيا" التابعة للخطوط الماليزية لتدمير هذا الطيران الماليزي. ونظراً إلى قوة اليد السوداء، أقترح على كل الصينين تجنب السفر عبر طيران AirAisa، كي لا تختفي مثل الطائرة التي سبقتها MH370".

واللافت في الأمر أنه لم يكن هناك من مواطنين صينيين على متن الطائرة 8501 التي اختفت.

وكتب مواقع إخبارية إن مصطلح "اليد السوداء" ربما هو كناية عن منظمة سرية أو عدد من الجماعات السرية.

وقرأ 650 ألف شخص ما نشر المدون في 39 موقعا، وحين سُئل عن هذا التنبؤ، أجاب: "كل المدنيين يجب أن يتجنبوا السفر عبر هذا الطيران. لا يزال بإمكانكم إنقاذ أنفسكم".

وعلى الرغم من موجة الاتهامات المستمرة التي طالته ووصفته بأنه "مجنون"، طلب إرسال تحذيرات إلى الولايات المتحدة، في محاولة منه لإقناع الناس بالانتباه إلى تحذيره.

واللافت كذلك أن نشاط المدون على حسابه توقف بعد تاريخ 17 كانون الأول. وهنالك من يفترض أن المدون هو ربما مسؤول في الاستخبارات الصينية أو ربما قرصان إلكتروني حصل على معلومات من جماعة قد تكون هي وراء حادث سقوط الطائرة.