لماذا تظهر "حورية البحر الصغيرة", مارج سيمبسون،  "المرأة المعجزة" (Wonder Woman)، وجيسيكا رابيت عاريات وأثداؤهن تم استئصالها؟ حملة جديدة ومثيرة للاهتمام تظهر مع انتهاء الشهر المخصص لزيادة الوعي حول سرطان الثدي، حيث تقوم الحملة على اختيار نجمات جديدات ومميّزات لأجل رسمهن.

أقام الفنان والناشط الإيطالي أليكساندرو بالومبو مشروع "البقاء على قيد الحياة" حيث قام برسم شخصيات نسائية بعد أن تجزن عملية استئصال الثدي، حيث يظهر الجزء العلوي من أجسادهن عاريا ومكشوفا. تحولت الصور إلى حديث الساعة وانتشرت بشدة حيث تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي مع الحث على إجراء فحوص مبكرة.

في العمل السابق للرسام بالومبو قام برسم مجموعة النساء ذاتها كضحايا اعتداء، بخط يميّز رسوماته الملونة والمستفزة، وكذلك مجموعة من الرسومات ضد أعمال العنف التي ترتكبها حماس.

"حورية البحر الصغيرة" (صورة من فيس بوك)

"حورية البحر الصغيرة" (صورة من فيس بوك)

المرأة المعجزة (صورة من فيس بوك)

المرأة المعجزة (صورة من فيس بوك)

(صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)

(صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)

(صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)

(صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)

بياض الثلج (صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)

بياض الثلج (صورة من فيس بوك: أليكساندرو بالومبو)