يشجع مقطع الفيديو الذي تظهر فيه نساء مشهورات ومجموعة نساء من دول مختلفة حول العالم، ونضالات مختلفة لدفع النساء قُدما، النساءَ من كل العالم على رفع صورهن التي تعبّر عم يرغبنه من أجل مستقبلهن.

مقطع الفيديو هو ثمرة تعاون بين بعض المنظمات التي تعمل على تحقيق الأهداف العالمية للاتحاد الأوروبي (‏UN global goals‏)، ومن بينها، التعليم، المساواة في الأجر، واجتثاث العنف ضد النساء.

تتصدر الكلمات "ما أريده في الواقع حقا" (‏What I Really Really Want‏)، المأخوذة من أغنية معروفة لفرقة سبايس جيرلز، الحملة الدعائية وأصبحت هاشتاغا شعبيا. وفي نهاية مقطع الفيديو يُطرح على المشاهدات السؤال "ماذا تريدين حقا؟ لقد اجتازت القوة النسائية طريقا طويلة. تعالوا لنخطو خطوة واحدة إلى الأمام". تدعو الكتابات المشاهدات إلى مشاركة صورهن تحت هاشتاغ الحملة الدعائية، إضافة إلى المواضيع التي تتطلب وفق رأيهن تغييرا في المستقبل، وستنقل المنظمة التي بادرت إلى مقطع الفيديو هذا إلى زعماء العالم في إطار القمة للتطوير القابل للبقاء والتي ستُعقد في أيلول في الأمم المتحدة.

راقصات من أنحاء العالم (لقطة شاشة)

راقصات من أنحاء العالم (لقطة شاشة)

بهدف إعداد فيلم الفيديو المسلي هذا تجندت راقصات من أنحاء العالم، ومن بينها من أفريقيا، سريلانكا، إنجلترا، والولايات المتحدة، وبدأن يرقصن على أنغام نقل رسائل مختلفة لدفع النساء قُدما. "نطمح إلى الاحتفال بهذا التنوّع في فيلم الفيديو التالي، إلى جانب بعض الأمور العامة، التي ترغب كل الفتيات، في كل مكان، في تحقيقها"، قالت المشاركات في مقطع الفيديو.