ويحبّ الكثيرون منّا الكولا، يشربونها، يعبدونها بل وحتى أنّهم ينظّفون أسنانهم بها، ولكنّ تُظهر التجارب على هذا المشروب أنّ هذا السائل الأسود يشكل خطرًا على صحّتنا. شاهدوا الفيلم التالي وافهموا لماذا.

يُظهر الفيلم الذي رفعه  عالم روسي هاوٍ على قناة اليوتيوب إظهارًا مرئيًّا جدّا كمية السكّر والكيماويّات التي تنتظركم تحت ستار المشروبات الغازية والباردة. فتؤخذ في الفيلم قنّينتين بحجم نصف لتر من الكولا، ثم تُسكب الكولا داخل وعاء وبعدها يتم غليانها حتى تختفي جميع السوائل.

إن المشهد الذي يظهر في أسفل الوعاء بعد اختفاء الماء، ليس لطيفًا للمشاهدة إطلاقًا، ويبدو كأنّه عجينة سوداء، لزجة وقاتلة مكوّنة بشكل أساسيّ من السكر ومجموعة متنوعة أخرى من الإضافات الكيميائيّة المحفّزة، ومن المؤكد أنكم لا تريدون إطلاقا أن يتواجد هذا المشهد داخل معدتكم.

وهذا الفيلم هو من نوع الأفلام التي كانت شركة كوكا كولا تفضّل إخفاءه، فهو مؤثرًا وينتشر بشيوع حيث إنّ أكثر من 150 ألف متصفّح قد شاهده في أقلّ من يوم، ومن المتوقّع بالطبع أن يزداد هذا الرقم.