قال نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية اليوم الأحد إن محادثات السلام التي تهدف إلى انهاء الصراع في سوريا ستجري في 23 نوفمبر تشرين الثاني في جنيف.

وقال العربي للصحفيين في القاهرة بعد لقائه بالأخضر الإبراهيمي المبعوث الدولي لسوريا إنه ناقش الملف السوري مع الإبراهيمي وتقرر أن مؤتمر جنيف سيعقد في 23 نوفمبر تشرين الثاني وأن الترتيبات تتخذ للاعداد لهذا المؤتمر.

ولكن في نفس المؤتمر الصحفي قال الإبراهيمي إن الموعد لم يتحدد رسميا بعد.