هبطت الأمس في قاعدة سلاح الجوّ في منطقة نفاتيم (النقب الشمالي) طائرة النقل "شمشون" الأولى، ‏Super Hercules C130J، وهكذا يُفتح مجدّدًا سرب "الفيلة".

قبل أقلّ من عام تشكّل الفريق المؤسس لسرب الطائرات الجديد الذي شمل الطيّارين، الملاحين، مراقبي الحمولة والموظّفين التقنيّين. أقلع هؤلاء في شهر تموز الأخير للولايات المتحدة، من أجل التدرّب على الطائرات الجديدة.

في آب عام 2013 قام اتحاد بين فرسان الطائر الأصفر وسرب الفيلة، حيث طار كلّ منهما بطائرات النقل القديمة لسلاح الجوّ الذي سمّي "وحيد القرن". استوعبت الأولى لخدمتها فرق الجوّ وطائرات "وحيد القرن" كثيرة، وتم إيقاف الأخيرة حتى وصول طائرات شمشون الجديدة، وهي طائرات نقل الأكثر تقدّمًا وحداثة في سلاح الجوّ.

سينضمّ للطائرة الجديدة التي وصلت الأمس شمشون آخر في أشهر الصيف. في الطائرة سلسلة من الخيارات المهمّة: يمكن للشمشون الطيران بشكل أسرع من وحيد القرن ولذلك فإنّ زمن بقائه في أراضي العدوّ يمكن أن يتم تقصيره بشكل ملحوظ. وهو دقيق من خلال أنظمة الملاحة ويطير بشكل ممتاز في الظلام وفي الأحوال الجوّية المتغيّرة. خيار مهمّ آخر في الطائرة وهو حجم صندوق الحمولة، والذي هو أكبر بنحو ثلث من صندوق الحمولة لطائرات وحيد القرن وطائرات النقل القصيرة الأخرى. فعلى سبيل المثال، وفقًا لمعطيات شركة ‏Lockheed Martin‏ التي صنعت الطائرة، يمكن في طائرة وحيد القرن تحميل 74 نقّالة للجرحى، بينما في طائرة شمشون يمكن تحميل 97 جريحًا. مهمّة رئيسية أخرى للطائرة وهي إنزال المظلّيّين. يمكن في الطائرة الجديدة تحميل 92 مظلّيًا، مقابل 64 في طائرة النقل الأقصر. أيضًا في حالة الإقلاع مع مسافرين أو مقاتلين فهناك أفضلية، حيث إنّه مقابل 92 مسافرًا في طائرة وحيد القرن، يمكن لطائرة شمشون تحميل 128 مسافرًا ومقاتلا. إذا تطلّب من الطائرة أن تحمل المركبات، فيمكنها الإقلاع مع أربع سيارات جيب من طراز Hummer، مقابل ثلاث يمكن إدخالها لطائرة "وحيد القرن".

Super Hercules C130J (wikipedia)

Super Hercules C130J (wikipedia)

قدرة أخرى تم تحسينها في طائرة النقل الجديدة وهي إسقاط معدّات الإمدادات لبقع أكثر دقّة. محرّكات الطائرة أكثر كفاءة ولذلك تستهلك كمية أقلّ من الوقود، حيث يمكنها الطيران لمسافة بعيدة أكثر وبذلك تزيد من عملياتها ومداها بـ 20% مقارنة مع طائرات النقل الأقلّ تقدّمًا. بالإضافة إلى كلّ ذلك، فإنّ مستوى الأمان في الطائرة أكبر بفضل نظام الإنذار المضادّ للتصادم والمثبّت عليها. وأيضًا، يمكن لطيّاري "شمشون" أن يروا للمرة الأولى بيانات الرحلة، ومن بينها السرعة، الارتفاع وبيانات الملاحة، معروضة على زجاج قمرة القيادة، مثل الطائرات المقاتلة. تعتبر طائرة شمشون قبل كلّ شيء طائرة مخصّصة للتعاون مع القوّات البرّية.