صارت حياتنا أسهل بكثير بفضل جوجل، وتحديدًا لتوفر إمكانية "الاستكمال التلقائي". يبدو محرك جوجل، في حالات كثيرة، أنه يقرأ أفكارنا. مثلاً عندما نكتب كلمة "كيف" فقط، يقوم مُحرك جوجل بإكمال الجملة إلى "كيف أعرف أنه يحبني"، "كيف أجعله يُحبني" وحتى "كيف يتم الحمل" لأولئك الذين لا يعرفون أسرار الحياة.

إنما هناك في جوجل من لاحظوا وجود أشخاص يستغلون آلية البحث هذه لأغراض سيئة، وقرروا ألا يُشاركوا في هذا الأمر. في الماضي، وعلى إثر عمليات البحث الكثيرة في الموضوع، كانت كلمات "كيف يمكنني الانضمام إلى داعش" شائعة جدًا، وخاصة باللغة الإنكليزية. حتى أنه حين تكتب كلمة "كيف يمكنني الانضمام"، كلمة "إلى داعش" كانت تظهر بشكل تلقائي.

أوردت شبكة "بي. بي. سي" البريطانية بأن جوجل قررت إلغاء إمكانية البحث التلقائي عن مُصطلح "كيف يمكنني الانضمام لداعش"، باللغة الإنكليزية.

وبعثت جوجل برسالة إلى "بي. بي. سي" مفادها: "نتحرى بين الحين والآخر نظامنا لتحسين آلية البحث، حيث أن كلمات البحث التي تُستكمل بشكل تلقائي من الممكن أن تتغيّر مع الوقت. نقوم باستثناء عدد قليل من أسئلة البحث، مثل الكلمات المُتعلقة بالأمور الإباحية، العنف، مواد فيها كراهية وتجاوز لحقوق الملكية الفكرية".

إلا أن نظرة قصيرة تُظهر أنه في لغات أخرى مثل العربية، الفرنسية، يستكمل مُحرك البحث جوجل الجملة تلقائيًا، الأمر الذي لا يحدث عند البحث باللغة الإنكليزية. من يكتب باللغة العربية كلمات "كيف يمكن الآن..." يحصل مُباشرة على استكمال للجملة وهو "كيف يمكن الانضمام إلى داعش"..