"نحن الآن بالقرب من الأفيال. الأمر الرائع المميّز لها أنّ لديها خرطوم كبير جدًا، وهذا أمر مدهش". هذه الجملة، ربما تبدو كمجرد جملة أخرى لسائح يصوّر نفسه في حديقة حيوانات من أجل أن يشاهده أصدقائه. ولكنّ جواد كريم ليس مجرّد سائح وقد شاهد أصدقائه فيلمه نحو 14 مليون مرة حتى الآن.

يوم 23 نيسان، هو يوم الميلاد التاسع لأول فيلم فيديو تمّ رفعه على يوتيوب، وهو بوابة أفلام الفيديو الأضخم في العالم. وقد خُصص الموقع، الذي تأسس على يد ثلاثة موظّفين في شركة Paypal: تشاد هارلي، ستيف تشن وكريم؛ ليسهّلوا على أنفسهم مشاركة الأفلام التي قاموا بتصويرها مع الأصدقاء.

وقد قام بتصوير الفيلم صديق كريم واسمه يعقوب لبيسكي في حديقة الحيوانات في سان دييغو. تحوّل الموقع خلال شهرين إلى ظاهرة، وبعد نحو عام ونصف من ذلك تم شراؤه من قبل عملاقة الإنترنت جوجل. وقد ظهر الكثير من المنافسين له خلال السنوات: ابتداء من بوابات المنافسين من الشركات الضخمة مثل "مايكروسوفت" و "ياهو"، بالإضافة إلى أولئك الذين تميّزوا باستخدام جودة أعلى ومصادر أفضل، مثل Vimeo و Stage6. ولكن لم ينجح أيّ منها في منافسة الثراء الهائل الذي طرحه يوتيوب، وأغلبية هذه المواقع تمّ إغلاقها والأخرى ببساطة بقيت مواقع صغيرة.

واليوم، وبعد تسعة أعوام، يتمّ كل دقيقة رفع محتويات فيديو بمعدّل 100 ساعة، وبقي يسيطر على الإنترنت بنجاح، بل ولديه برنامج تجميع خاص به. في الوقت الراهن، ترك كريم الشركة، وأقام مشروعًا باسم ‏Youniversity Ventures‏، والذي يساعد في تأسيس الشركات من قبل خرّيجي الجامعات.