لم يكن صدام حسن شخصية محبوبة في إسرائيل بعد حرب الخليج، ولذلك تفاجأ المارة في أحد الشوارع في مركز تل أبيب عندما اكتشفوا صورة كبيرة له موضوعة إلى جانب حاوية نفايات في وسط الشارع, كما نُشر في موقع Ynet. "لقد مررت في الشارع وتساءلت كيف وصلت هذه الصورة إلى هنا"، قال أحد سكان الحي، "لم ألاحظ أن هناك أحدا قد وضعها، ويبدو هذا لي غريبا. من المثير للمعرفة إذا كان أحد قد علقها في صالون منزله، أو ربما قد وصلت من العراق أو أنها قد رُسمت في البلاد".

كيف وصل صدام حسين إلى مركز تل أبيب؟ (لقطة شاشة)

كيف وصل صدام حسين إلى مركز تل أبيب؟ (لقطة شاشة)

"تبدو القصة غريبة"، قال أحد الجيران، إحدى الإمكانيات هي أنها هذه الصورة قد وصلت من أحد المنازل، حيث كانت معلقة على جدرانه، ولكن في الحقيقة فهذا مثير للدهشة، مَن في تل أبيب معني بتعليق صورة الدكتاتور الذي هدد إسرائيل، في منزله. يعتقد بعض الجيران أن الحديث يدور عن زخرفة لعرض عن حياته، ولكن لم يكن السبب هام لهم، عندما كانوا مندهشين بل أن يلتقطوا صورة إلى جانب صورة صدام.