ارتكزت فكرته على التقاط صورة شاملة الرؤية بشكل خاصّ، تنجح في التأثير على المنطقة القريبة من عدسة الكاميرا بحيث تصبح دائرية، وبذلك ينتج كرة أرضية صغيرة ومستديرة تبدو مثل الكرة الأرضية بأكملها.

بعد سنوات من التجربة، التي تضمّنت الكثير من الكاميرات التي نُصبت في زوايا غريبة في أماكن مختلفة مثل الحاكي الفونوغرافي والمرآة، فقد وجد جينتر (‏Jonas Ginter‏) الطريقة للقيام بذلك كما ينبغي: أخذ ست كاميرات ‏Go-Pro‏ صغيرة، وبنى لها مبنى خاص، وصوّر ستة أفلام قصيرة من زوايا مختلفة. بعد ذلك، بمساعدة برنامج التحرير، وصل كافة الأفلام القصيرة معًا للحصول على الصورة النهائية المراد بها.

يعبّر العمل المعروض في الفيلم القصير أدناه عن نتائج عمله