ليونيل ميسي، أسطورة كرة القدم والمحبوب على قلوب الملايين حول العالم، تصدر العديد من العناوين، الأسبوع الماضي، عندما أعلن عن اعتزاله لعب كرة القدم في مُنتخب الأرجنتين‎.

تفاجأ الكثيرون وتساءلوا لماذا اختار النجم ابن التاسعة والعشرين الاعتزال. كانت اللحظة الأصعب في نظر ميسي هي الخسارة الكبرى التي وقعت أثناء ضربات الجزاء في لعبة كرة القدم ضد تشيلي. كان يُمكن ملاحظة تعابير وجهه الحزينة التي لحقت به بعد الخسارة.

ورغم الخسارة والاعتزال المؤلم، لا يمكن سلب بعض الألقاب الرياضية الدولية منه: حاز على 8 بطولات الدوري الإسباني وهو يرتدي زي برشلونة، 4 انتصارات في دوري الأبطال، 3 انتصارات في "سوبر كاب" الأوروبي. بالإضافة إلى ذلك، حقق ميسي انتصارات شخصية لا نهائية - حاز على ألقاب لاعب كرة قدم السنة من قبل الفيفيا، لاعب كرة قدم السنة في أوروبا، ملك الأهداف في دوري الأبطال، ملك الأهداف في الدوري الإسباني، اللاعب المتفوق لكرة القدم في بطولة كأس العالم في مونديال 2014 وغيرها.

ليونيل ميسي وانتونلا روكزو (AFP)

ليونيل ميسي وانتونلا روكزو (AFP)

أصبح ميسي بفضل كل هذه الألقاب والموهبة الخارقة مليونيرا، رجل أعمال ناجحا يعمل على زيادة ثروته. قام بالكثير من الحملات الدعائية والرعاية لصالح شركات عملاقة مثل الخطوط الجويّة التُّركية، سامسونج، بيبسي، وأديداس.

للاطلاع عن كثب على ثروة ميسي، نقدم لكم بعض الحقائق المثيرة للاهتمام حول تصنيفها:

81400000 دولار: رواتب ميسي في فريق برشلونة ‏2015

53400000‏ دولار: أرباحه مقابل ألعاب كرة القدم التي شارك فيها فقط

10000000‏ دولار: المبلغ الذي يتلقاه من شركة أديداس مقابل الخدمات الدعائية

340000000‏ دولار: السعر الذي يتعين على كل فرقة دفعه للنادي البيتي في برشلونة مقابل شراء اللاعب

826000‏ دولار: الراتب الأسبوعي الذي سيحصل عليه النجم في الموسم القادم وهو يرتدي زي برشلونة

812000‏ دولار: المبلغ الذي تبرع به ميسي لترميم مستشفى في المدينة التي وُلد فيها في برشلونة

240000‏ دولار: تكلفة سيارة ميسي، وهي من نوع مازيراتي

5500000‏ دولار: السعر الذي تلقاه ميسي مقابل بيع تمثال ذهبي، كان مصنوعا على شكل قدمه. وقد تبرع ميسي بكل هذا المبلغ للأعمال الخيرية