ابتداءً من السنة القادمة سيكون بالإمكان تغيير ألوان الأيقونات المبنية في معظم لوحات المفاتيح الموجودة في الهواتف الذكية من الأصفر ذي الأقدمية إلى خمسة ألوان أخرى - بدءًا بالشاحب، الآسيوي وانتهاء بالأسود الأفريقي. هذا ما يبدو من اقتراح جديد تم طرحه في موقع مجموعة الشركات Unicode، الذي يقرر قوائم الأحرف والإشارات التي يتوجب على البرامج دعم عرضها.

حسب مسوّدة الاقتراح التي قدمها ممثلو جوجل وأبل في المجموعة، سيتم توسيع الـ "إيموجي" - وهي تلك الإشارات الرسومية التي يمكن دمجها في النص في أي جهاز. وقد اقترح الاثنان الإضافة إلى اللون الأصفر/البرتقالي القائم للوجوه القائمة إمكانية اختيار لونها.

وقد جاء الاقتراح بعد أن اعترفت أبل، في بداية السنة، أنها تعمل على اقتراح معيار جديد للإيموجي. وقد حدث هذا الأمر بعد موجة من النقد الصادر في الإنترنت حول أن في لوحة المفاتيح الخاصة بها جميع الوجوه التي يمكن رسمها هي فاتحة الجلد، فيما عدا واحد. إضافة إلى ذلك، طالب المنتقدون إضافة رسومات إلى مجمع الإيموجي الخاص بالأزواج أحادية الجنس وهي مطالبة تجسدت أيضا في مسودة اقتراح عاملي أبل وجوجل.

وكما ذكرنا، هذه ما زالت مسودة اقتراح فقط. وستناقش مجموعة Unicode في الأشهر القريبة وستقرر هل سيتم قبول الاقتراح كما هو أو أنه ستُجرى عليه تعديلات. وفقا لجدول أعمال المجموعة، من المخطط إنهاء العمل على النظام الجديد للإيموجي في شهر حزيران 2015، حيث أن الأمر سيستغرق وقتًا قبل أن يظهر في لوحة مفاتيح الهواتف الذكية الخاصة بكم.