يحدث اليوم، الجمعة، كسوف الشمس الأخير في العقد الحالي الذي يمكن رؤيته في الشرق الأوسط، وفي أرجاء العالم يستعد الكثيرون لمشاهدة الظاهرة الطبيعية المميّزة. ستشاهد في إسرائيل ذروة الكسوف بشكل جزئي بين الساعة 11:53 و 12 ظهرا. لكن في شمال أوروبا سيكون كسوف الشمس كاملا تقريبا.

من سيفوّت عليه الحدث الحالي، سيضطر للانتظار حتى شهر حزيران 2020 كي يشاهد الكسوف في بلادنا.

يجدر بالذكر أنه يُمنع مشاهدة الشمس دون استخدام وسائل حماية خاصة. يُخشى أن تسبب المشاهدة بلا وسائل حماية ضررا للعين، يكون غير قابل للانعكاس وربما يؤدي إلى العمى. كي نشاهد كسوف الشمس بأمان ينبغي التزوّد بوسائل وقاية مثل زجاجة لحام رقم 14 أو نظارات خاصة لمشاهدة الكسوف.

الوسيلة الأنجع هي عكس صورة الشمس على الأرض، بما يحاكي عملية الكاميرا المظلمة (camera obscura)- ننقر ثقبا في وسط قطعة حديدية أو قطعة كرتون يكون قطره نحو ملمتر واحد ونجعل انعكاس الشمس المار من الثقب يسقط على الأرض.

يحدث كسوف الشمس دائما وقت مولد القمر، حين يمر القمر بين الكرة الأرضية وبين الشمس ويحجب عنا جزءا من الشمس أو كلها.