تم الاحتفال البارحة بعيد الأم  العالمي حول العالم، وسلاح الجو الإسرائيلي اختار الاحتفال بذلك بطريقة مميّزة - على صفحة الفيس بوك الرسمية الخاصة بسلاح الجو نُشرت صورة لقائدة طائرة وهي ترتدي الزي الرسمي وتُرضع رضيعها. تعرفت قائدة الطائرة، الظاهرة في الصورة، على زوجها خلال خدمتهما ضمن سرب مروحيات يسعور.

كُتب بجانب الصورة: "منذ عام 1914 يحتفل العالم بعيد الأم في اليوم الأول من الأسبوع الثاني لشهر أيار. تخدم، منذ العام 1948، ضمن سلاح الجو آلاف الأمهات، اللواتي ينجحن بدمج الحياة المهنية العسكرية بالحياة العائلية. نحن نقدم لهن كل آيات التقدير والامتنان".

تركت الصورة انطباعًا لدى الكثيرين على النت، وحظيت بمئات التعليقات المؤثرة والداعمة، وآلاف اللايكات والمشاركات.

على الرغم من وجود مجنّدات يخدمن في سلاح الجو الإسرائيلي منذ قيام الدولة، فإن إمكانية الانضمام إلى دورة الطيران فُتحت أمام النساء فقط في نهاية التسعينات، بعد التقدم بالتماس إلى محكمة العدل العليا. عام 2001، تم تأهيل قائدة الطائرة الإسرائيلية الحربية الأولى.