فازت سعودية بمقعد في مجلس بلدي بمنطقة مكة المكرمة غرب السعودية في الانتخابات التي جرت السبت وكانت أول عملية اقتراع في المملكة تشارك فيها النساء، وفق ما أفادت اللجنة المحلية للانتخابات البلدية الأحد.

وفازت سالمة بنت حزاب العتيبي بمقعد في المجلس البلدي في بلدة مدركة بمنطقة مكة المكرمة، بحسب نتائج أولية أعلنها أسامة البار، رئيس اللجنة المحلية للانتخابات البلدية، ونقلتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وجرت السبت في السعودية أول انتخابات بلدية يتاح للنساء المشاركة فيها ترشحا وانتخابا، في خطوة تمنحهن "صوتا" في بلاد لا تزال تفرض عليهن قيودا صارمة.

وشكلت هذه الانتخابات، وهي عملية الاقتراع المباشر الوحيدة في المملكة، فرصة أولى للنساء للإدلاء بأصواتهن.

وقبل هذه الانتخابات، كانت المملكة البلد الوحيد في العالم الذي لا يتيح للنساء التصويت. ويضاف ذلك الى سلسلة قيود تشمل منعهن من قيادة السيارات وارتداء الحجاب والعباءة السوداء في الأماكن العامة حيث تطبق معايير صارمة للفصل بين الجنسين.

وتنافس 6440 مرشحا في الانتخابات، بينهم أكثر من 900 مرشحة، على ثلثي المقاعد في 284 مجلسا بلديا، في حين يتم تعيين الأعضاء الباقين. ودور هذه المجالس محدود ويرتبط بشكل عام بالاهتمام بالشوارع والساحات وشؤون بلدية أخرى.

وكانت سالمة بنت حزاب العتيبي تتنافس في دائرتها مع سبعة رجال وامرأتين بحسب أسامة البار.

وقال المسؤول أن "مشاركة المرأة في عضوية المجلس البلدي" من العناصر التي "تجسد حرص واهتمام الدولة بتفعيل دور المجلس البلدي وتمكينه من المشاركة الفاعلة في التنمية الشاملة التي تشهدها بلادنا في شتى المجالات".