كيف يمكن أن ترتكب شركة الملابس الداخلية العملاقة "Victoria's Secret's" هذه الأخطاء المشينة، ولا سيما في المجال الذي تستثمر فيه أموالا طائلة في تسويق وترويج منتجات الألبسة الخاصة بها.

بتاريخ 25 أيلول، قامت الشركة بنشر إعلان أثار موجة من الانتقادات بسبب الاستخدام المبالغ للفوتوشوب فيه.

انتبهوا إلى عارضة الأزياء وإلى ما يبدو كمؤخرتها. إذ قام محررو الصورة بتصميم مؤخرة لا أساس لها وعلى ما يبدو قد نسوا أن من تقف أمامهم هي عارضة أزياء ذات جسم مثالي وليست هنالك حاجة إلى معالجة مبالغ فيها.

ثار غضب الكثير من متصفحي الشبكة بسبب هذه الصورة ولم يفهموا كيف اختفى أحد جانبي مؤخرة العارضة وكأنه لم يكن.

يتضح أن هذه ليست هي المرة الأولى التي تحصل فيها أخطاء ومصائب كهذه في عالم الإنترنت أو الأسوأ من ذلك في المجلات ولافتات الشوارع لهذه الشركة المرموقة.

نعرض أمامكم بعض الأخطاء الفادحة لشركة فيكتوريا سيكريت في مجال الفوتوشوب:

حوض مشوه كليا

حوض مشوه كليا

حوض مشوه كليا

اختفاء ذراع هذه العارضة

اختفاء ذراع هذه العارضة

اختفاء ذراع هذه العارضة

مثال آخر على حوض مشوه

مثال آخر على حوض مشوه

مثال آخر على حوض مشوه

أكتاف غير متناسبة

أكتاف غير متناسبة

أكتاف غير متناسبة

أيدي غامضة

أيدي غامضة

أيدي غامضة