قدّم الادعاء الإسرائيلي العام اليوم (الأربعاء) لائحة اتّهام خطيرة ضدّ الوزير الأسبق بنيامين (فؤاد) بن إليعزر بتهمة جرائم تلقي الرشوة، الاحتيال وخيانة الأمانة، وجرائم عدم الإبلاغ وغسيل الأموال.

وفقا للائحة الاتهام، التي تشمل خمس قضايا مختلفة، فقد طلب بن إليعزر وحصل على مبالغ مالية من رجال أعمال مختلفين مقابل أعمال تتعلق بمناصبه. فاشترى بهذه الأموال - من بين أمور أخرى - عقارات. وقد اتُهم كذلك بأنّه صرف عملات بقيمة مئات آلاف الدولارات دون الإبلاغ عن تلك الأعمال بل وإخفاؤها. وقد احتفظ بالأموال نقدا في خزائن في منزله وفي البنك.

وكما اتُّهم أنّه نقل تصريح كاذب حول الأموال إلى رئيس الكنيست بحيث لم يشمل تقارير حول الأموال والممتلكات التي كسبها ولم يقدّم بلاغات إلى سلطات الضرائب، وأخفى مدخولات ملزمة بضريبة الدخل وفقا للقانون الإسرائيلي. وقال محامي بن إليعزر في ردّه على تقديم لائحة الاتهام: "سندرس المادة، نحن نؤمن ببراءته وسنواجه الادعاءات في المحكمة".