رأس السنة هو عيد يهودي يصادف يومي الأول والثاني من شهر تشري وهما أول أيام السنة اليهودية. حسب الدين اليهودي تعتبر ليلة رأس السنة والعيد ذاته (اليوم التالي، يوم الإثنين) ليلة تتويج الرب إلهًا على البشرية ويوم الحساب الذي يحاسب فيه البشر بما يخص مستقبلهم في العام القريب.

تجري العادة في رأس السنة من إكثار الصلوات. الصلوات الطويلة تحديداً، الاحتفالات التي تتضمن التراتيل الدينية. تلك التراتيل وكذلك الألحان تختلف باختلاف الطوائف. التشديد في الصلوات والتراتيل يكون على تتويج الرب والوقوف بحضرته للحساب.

نساء يهوديّات يُصليّن صلوات خاصّة احتفالا بعيد رأس السنة العبرية الجديدة (Flash90/Hadas Parush)

نساء يهوديّات يُصليّن صلوات خاصّة احتفالا بعيد رأس السنة العبرية الجديدة (Flash90/Hadas Parush)

وميزات العيد الأخرى هي التمنيات بعام سعيد وحلو وبطاقات تهنئة. تجري عادة مباركة الأشخاص بتمني سنة سعيدة لهم وحلوة كالعسل. من بين تلك الطقوس هنالك تدفق كبير إلى أومان في أوكرانيا. خلال السنوات الأخيرة اعتاد البعض من مؤيدي الحاخام براسلاف وآخرين أداء صلاة رأس السنة في أومان، قرب ضريح الحاخام نحمان من براسلاف، الذي، حسب التقاليد، يجلب البركة والأمان في العام الجديد. بقية مؤيدي براسلاف يصلون في القدس.

تجري العادة أيضا أن تقام وليمة احتفالية بحيث تتضمن مأكولات رمزية تسمى "رموز" وتلاوات قبل تناول تلك الأطباق التي تشبه، من ناحية النغمة، اسم الطبق.

وأملا منا بأن تكون هذه السنة سنة سعيدة عليكم وحلوة ولكي ننقل لكم التحضيرات للعيد قررنا أن نخرج لجولة تصوير صغيرة في القدس وأن ننقل لكم، من خلال الصور، التحضيرات والانفعالات في الطرقات. لا شك أنه في الأعياد يخرج الإسرائيليون لقضاء إجازة وتجري العادة أن يقضوا الوقت مع العائلة والأصدقاء.

تمنياتنا بسنة سعيدة ومميزة للجميع:

الكثيرون يزورون القدس للمُشاركة في صلوات رأس السنة العبرية الجديدة (Flash90/Yonatan Sindel)

الكثيرون يزورون القدس للمُشاركة في صلوات رأس السنة العبرية الجديدة (Flash90/Yonatan Sindel)

مائدة العيد احتفالا بعيد رأس السنة (Flash90/Hadas Parush)

مائدة العيد احتفالا بعيد رأس السنة (Flash90/Hadas Parush)

عائلة إسرائيلية تتناول وجبة احتفالا بالعيد (Flash90/Nati Shohat)

عائلة إسرائيلية تتناول وجبة احتفالا بالعيد (Flash90/Nati Shohat)