مبروك! احتفل يوم أمس (الثلاثاء) أكثر من 400 رجل  وامرأة  من فلسطين سكان الضفة بزفافهم بحفل  تم في أريحا، وقد أجرى بالمقابل نحو 80 رجل و 80 امرأة من القطاع، احتفالا مماثلا في غزة.

كان رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، ضيف الشرف في الاحتفال الذي عُقد في أريحا  وألقى خطابًا مؤثرًا، وإضافة إلى ذلك دفع مقابل التكاليف أيضًا. أشار أبو مازن في خطابه إلى أن تكلفة المشروع  تقدّر بواحد ونصف مليون دولار.

الرئيس عباس مع العرائس والعرسان في الاحتفال (Issam Rimawi/Flash90)

الرئيس عباس مع العرائس والعرسان في الاحتفال (Issam Rimawi/Flash90)

لقد وضح جمال لافي، مدير مكتب شؤون اللاجئين، أن السلطة الفلسطينية اتخذت قرارًا لتخصيص الأموال من أجل الاحتفال وذلك بهدف "مساعدة الأزواج الشابة على الزواج رغم الوضع الاقتصادي الصعب". ‎ ‎

على حد تعبيره، لقد تحمل مكتب أبي مازن كافة التكاليف - فيما يشمل التكاليف لشراء ملابس العرسان، وتمويل السفريات للآلاف من الضيوف. كانت ترتدي العرائس فساتين مزخرفة تقليدية، في حين فضل العرسان مظهرًا أكثر غربيًا، وارتدوا البذلات. علاوة على ذلك، حصل كل اثنين متزوجين على منحة قدرها 4000 دولار.