قرر مجلس إدارة صحيفة "الحياة الجديدة"، الثلاثاء، إيقاف المسؤولين عن نشر رسم كاريكاتير محمد سباعنة، حول النبي محمد، عن ممارسة عملهم.

وأورد بيان "الحياة" أنها "أجرت تحقيقًا داخليًا في موضوع الرسم الكاريكاتيري، ورفعت نتائجه إلى الجهات التي كلفها السيد الرئيس محمود عباس لمتابعة الموضوع، وإلى حين استكمال الإجراءات الخاصة بالتحقيق تم وقف المسؤولين عن العمل".

وكان الرئيس محمود عباس، قد أمر بإجراء تحقيق فوري بخصوص نشر "الكاريكاتير".
الرسمة التي نشرت على صحيفة "الحياة الجديدة" (Facebook)

الرسمة التي نشرت على صحيفة "الحياة الجديدة" (Facebook)

ووفقاً لما أوردته وكالة الأنباء الرسمية الليلة الماضية، فقد" أكد الرئيس على ضرورة اتخاذ إجراءات رادعة بحق المتسبب بهذا الخطأ الفادح" مشددا على" احترام الرموز الدينية المقدسة وفي مقدمتها أشخاص الأنبياء والمرسلين".
ويشار إلى أن الفنان الفلسطيني محمد سباعنة كان قد نشر توضيحاً حول الرسم أكد فيه على أنه يهدف للدفاع عن الإسلام وسيدنا محمد وليس كما تم تفسيره.

وقال سباعنة:"  لم يكن المقصود تمثيل سيدنا محمد عليه الصلاة والتسليم .. فالشخص لا يحمل ملامح أو تفاصيل ولا حتى الشكل المفروض لسيدنا محمد فلم يلبس عبائته او تفاصيله .. وبرمزية الاسلام ودوره في نشر النور و الحب على البشرية اجمعين..".

رسومات للفنان الفلسطيني سباعنة (Facebook)

رسومات للفنان الفلسطيني سباعنة (Facebook)

وأضاف:" آمنت ومنذ بدايه الهجمه على سيدنا محمد و على الاسلام ان دورنا يتجاوز قضيه الرد الهجوم بهجوم وانما يتجاوز وضع الدفاع بنقل رساله الاسلام ورساله نبيه .. الهجمه على الاسلام وعلى سيدنا محمد تجاوز صحيفة شارلي ابدو الى مواقع وصحف اخرى لهذا لا طائل من الرد على كل موقع وصحيفه على حدى".