قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الخميس ان تصريحات رئيس الوزراء الاسرائيلي المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو ووزير خارجيته افيغدور ليبرمان "عنصرية" وتدل على انه "لا توجد جدية" لدى اسرائيل للحل السياسي.

وقال عباس في مستهل اجتماع للقيادة الفلسطينية عقد في مقر الرئاسة في رام الله  ان تصريحات نتنياهو حول عدم قيام دولة فلسطينية وتصريحات ليبرمان حول قتل كل العرب في اسرائيل "احاديث عنصرية".

واضاف "ان صح هذا الكلام، فمعنى ذلك انه لا توجد جدية لدى الحكومة الاسرائيلية للحل السياسي الذي يؤدي الى اقامة دولتين على اساس الشرعية الدولية، دولة فلسطين وعاصمتها القدس" الشرقية.

واكد الرئيس الفلسطيني "لن نتراجع عن موقفنا" موضحا انه "من حقنا ان نتوجه الى اي مكان في العالم من اجل يتحقق الحق وتحقق الشرعية الدولية".

واعلنت القيادة الفلسطينية انها ستقدم اول لائحة اتهام ضد اسرائيل الى المحكمة الجنائية الدولية في الاول من نيسان/ابريل المقبل.

وكان نتنياهو حقق فوزا كبيرا في الانتخابات التشريعية التي جرت الثلاثاء واكد قبل يوم من الانتخابات انه لن تكون هناك دولة فلسطينية في حال فوزه.