"من الصعب علي أن أكتب هذا "البوست". منذ شهرين وأنا أواجه هذه المشكلة، حسيًا، دوائيًا، قانونيًا، وحدي تمامًا، ما عدا المساعدة الرائعة التي أتلقاها من أصدقائي الرائعين"، هكذا استهلت آلكسندرا روز جونسون "البوست" الذي تحوّل خلال أيام قليلة إلى أكثر البوستات مُشاركة في الولايات المتحدة.

أرفقت جونسون، عارضة أزياء وراقصة تبلغ من العمر 22 عامًا، بهذا "البوست" صورًا مؤلمة جدًا تظهر فيها كدمات في وجهها وكل جسمها، التي تسبب بها صديقها، فنان الوشوم المعروف، داكوتا بوند، المعروف أيضًا باسم Painless Wayne، والذي يظهر من خلال الصور أنه ضربها بوحشية كبيرة.

صورة "البوست" الذي تحوّل خلال أيام قليلة إلى أكثر البوستات مُشاركة في الولايات المتحدة

صورة "البوست" الذي تحوّل خلال أيام قليلة إلى أكثر البوستات مُشاركة في الولايات المتحدة

لم تتأخر الردود بالتدفق: أكثر من 20 ألف "لايك" وأكثر من 140 ألف مشاركة على الفيس بوك، إلى جانب عشرات آلاف ردود الفعل والمشاركات على مواقع تواصل أُخرى.

"إن رأيتم هذا الرجل، لا تقولوا له أنكم تعرفتم عليه، اتركوا الغرفة واتصلوا بالشرطة. لا أُريد أن يفعل بأي شخص آخر ما فعله بي. انتبهوا جيدًا وخذوا بالحسبان أنني ما كنت أبدًا لأفضح شيئًا خاصًا لهذه الدرجة، لو لم يكن ذلك ضروريًا جدًا"، كتبت جونسون.

لا يزال صديقها هاربًا حتى الآن، إنما تم تلقي رسائل وبلاغات تُشير إلى أن هناك من شاهده، وتبحث الشرطة في الولايات المتحدة عنه. إن كنتم تعرفون أحدًا في الولايات المتحدة، شاركوا بنشر هذا "البوست" ولعلكم بهذا تُساهمون بنشر بعض العدل في العالم...