نددت وزارة الخارجية الايرانية بالغارات الجوية بقيادة السعودية التي استهدفت اليمن "وتسببت بسقوط ضحايا من المدنيين"، واصفة هذا الهجوم بالخطير والمغاير للقوانين والاعراف الدولية في احترام السيادة الوطنية للبلدان، حسب ما أفادت وكالة فارس الإيرانية للأنباء.

وقالت المتحدثة باسم الخارجية الايرانية مرضية أفخم أن استخدام الخيار العسكري في اليمن الذي يشهد أزمة داخلية وحربا على الارهاب من شأنه أن يزيد من تعقيد الامور واتساع رقعة الازمة وانهاء فرص التوصل لحلول سلمية للخلافات الداخلية في اليمن.

وأعربت أفخم عن بالغ قلقها من تزايد النشاطات الارهابية في اليمن، مشيرة الى أن من أبرز تداعيات هذا الهجوم العسكري على اليمن ستكون اتساع رقعة الارهاب والتطرف لتشمل مناطق أخرى في المنطقة.

وحذر رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني علاء الدين بروجردي السعودية من عواقب خطرة لتدخلها العسكري في اليمن، داعيا الرياض الى انهاء عدوانها باسرع وقت وحل الازمة اليمنية بالطرق السياسية.

وقال بروجردي إن نار الحرب على اليمن سترتد على المملكة العربية السعودية واضاف: "اشعال النار هذا لاشك سيترك عواقب خطرة وأن العالم الإسلامي سيتعرض لأزمة كبيرة نظرا إلى حساسية هذه المنطقة".