هذه القصة كأنها مأخوذة من واحد من أفلام المخرج ألفرد هتشكوك المعروف بأفلام الرعب والتشويق: قالت بلدية مدينة إيلات في جنوب إسرائيل، إنها شهدت ارتفاعا حادا في حوادث هجوم تعرض لها السكان من قبل غربان. وأشارت أنها سجلت نحو 80 حادثا شملت هجمات على أطفال وبالغين.

ويدور الحديث عن غربان من صنف غراب المنزل الهندي، المعروف بأنه مضر للنباتات والحيوانات. وتركز البلدية جهدها في علاجها هذه الظاهرة في الأشهر الأخيرة، على موسم التعشيش، حيث تزداد أعداد الشكاوى، وتقوم بنصب المصائد والتخلص من الأعشاش، كما وتفحص إمكانية استعمال مواد الإبادة ضد الغربان.