في حين يغمر الإسرائيليون في هذه الأيام المتنزهات الطبيعية ويتنزهون في المحميات الطبيعية احتفالا بعيد المظال، فقد خرج آية الله الخامنئي، الزعيم الروحاني الإيراني، أيضًا للتنزه.

بعد نحو شهر من تسريحه من المستشفى، خرج الزعيم الإيراني الأعلى للتنزه في الجبال الواقعة في شمالي العاصمة طهران. يبدو خامنئي في فيلم الفيديو القصير الذي رفعه رجاله على اليوتيوب يتنزه متمتعًا وهو يرتدي بدلة رياضية وبرفقة مساعديه ورجال الأمن خاصته.

أدخِل الزعيم الإيراني البالغ 75 عامًا إلى المستشفى قبل نحو شهر لإجراء عملية لعلاج سرطان البروستات الذي يعاني منه. تكللت العملية بنجاح وتم تسريحه من المستشفى إلى مقره للشفاء. يبدو الزعيم في فيلم الفيديو القصير الذي تم رفعه على الموقع الرسمي التابع له وعلى حساب تويتر خاصته، وهو يتحدث إلى وسائل الإعلام التي وصلت "صدفة" إلى الجبال حين كان يتنزه فيها.

أوضح خامنئي، الحاكم الأعلى للدولة منذ عام 1989، للجمهور، أنه يشعر جيدًا وأن هذه هي المرة الأولى التي يخرج فيها للتنزه منذ أن اجتاز العملية الجراحية. وفقًا لأقواله، وافق الأطباء على قيامه بالتنزه وحتى أنهم نصحوه بذلك لأنه من شأنه أن يساعده على الشفاء.