أشلي إيفرت، راقصة في الفرقة المرافقة للمغنية بيونسيه، لم تحلم أنها قد تتفاجأ عند ظهورها على خشبة المسرح في نهاية الأسبوع الماضي. فقد تم إيقاف العرض المُخطط له بدقة في منتصفه، وذلك بعد أن أوقفت بيونسيه الموسيقى، واهتمت بأن يصعد على خشبة المسرح حبيب إيفرت وهو راقص محترف أيضا، مما أثار دهشة الجميع.

حصل الحبيب المنفعل على الميكرفون، وركع على ركبتيه، فأخرج محبسا بينما سُمعت في الخلفية هتافات الجمهور وعرض الزواج على شريكته. ولحُسن حظه، وافقت إيفرت على طلبه. عانقت بيونسيه الزوج المندهش، ومن ثم تابعت إيفرت الرقصة التي كانت ترقصها، ولكنها أصبحت ترقص الآن بينما تضع خاتم زواج لامعا في يدها.  ولوّحت به بفخر عندما سمعت الجملة المشهورة في الأغنية  "‏put a ring on it‏".

تُعتبر إيفرت قائدة فرقة الراقصات الخاصة ببيونسيه وترافق المطربة في عروضها منذ عقد. يبدو أن بيونسيه قد نسقت المفاجئة مع أوليفر مسبقا وباركت الزوج.

أعربت إيفرت في حسابها على الإنستجرام عن شكرها لبيونسيه، الجمهور، وشريكها وكتبت: "أنا متأثرة جدا من هذه المرحلة الجديدة في حياتنا، وبالطبع لا أستطيع أن أنتظر بعد حتى زواجنا!".

يتبادل الخاطبان القُبل

#FormationWorldTour A photo posted by ???? (@beyonce.overdose) on

الراقصة السعيدة تُظهر محبسها للجمهور