تحوّل "أبو عزرائيل" المقاتل الحليق الرأس ذو اللحية الكثة الذي اشتهر تارة بحمل فأس وطورا برفع سيف وفأس، رمزا للعراقيين الذين يقاتلون ضد تنظيم الدولة الإسلامية الذي يسيطر على مساحات واسعة من بلادهم‎.

أصبح أبو عزرائيل بفضل رموزه البارزة من لحية وفأس، أحد المقاتلين المعروفين بقتالهم لداعش، حيث تحظى مقاطع الفيديو التي يقوم برفعها على اليوتيوب بالآلاف من  المشاهدات والمشاركات، ولديه أكثر من ربع مليون متابع على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو الحاصل على لقب "رامبو العراق".

"أبو عزرائيل"

"أبو عزرائيل"

ويُعرَف أبو عزرائيل بحسّه الفكاهي، وهناك عدة تقارير تُفيد بأنه ومنذ أن وصل إلى العراق للدفاع عن أرضه ارتفعت معنويات الجنود العراقيين ارتفاعا كبيرًا جدا. هويته الأصلية غير معروفة، هناك من يدّعي أنه محاضر جامعي اعتزل مهنته لمقاتلة التنظيم الإرهابي، ويوقل آخرون إنه بطل العراق السابق في التياكوندو. وإذا كنا سنحكم على ذلك بحسب عضلاته، فهذا أمر غير مستبعد.

شاهدوا أحد المقاطع التي قام بتنزيلها على شبكة النت في الآونة الأخيرة: