صفحة رفائيلي على موقع إنستجرام ليست مُملة أبدًا... قضت عارضة الأزياء الإسرائيلية المعروفة الأسبوع الأخير في مدينة الأنوار، باريس، وقضت ظهيرة السبت في جلسة هادئة في المُتنزه.

ولكن، يبدو أنه، وبسرعة كبيرة، أشعرها ذلك الهدوء بالملل، لأنها قررت أن تتسلى قليلاً، وبالطريق أن تُسلي أيضًا المتواجدين في المُتنزه، عندما وقفت على يديها، وتركت بلوزتها تنزل وتكشف بطنها المُسطح وحمالة صدريتها.

شاركت رفائيلي صورتها على الإنستجرام، الذي فيه أكثر من 1.7 مليون متابع لها، وكتبت: "كان هؤلاء الأشخاص يقضون وقتًا هادئًا ومملاً في المُتنزه، إلى أن جاءت عارضة الأزياء الإسرائيلية وفعلت هذا".

حقًا؟ يظهر من خلال الصورة أن ذلك لم يُؤثر كثيرًا بالجالسين في المتنزه. لا شك أن ذلك أعجب مُعجبي رفائيلي، الذين أبدوا إعجابهم بقوامها المُتناسق والجميل، ولكنهم أيضًا لفتوا انتباهها إلى وجود خطأ إملائي باللغة الإنكليزية (عندما كتبت quit بمعنى التوقف، بدل quiet، هدوء).