ليس هناك مثيل للمواقف المُحرجة التي يقع فيها مُقدمو الأخبار خلال البث المُباشر. هذه المرة كان دور مُقدمة الأخبار في BBC ‎، كارول ووكر، التي لم تعرف أنها باتت ضمن البث المُباشر وراحت تُمشط شعرها. وحتى بعد أن تداركت الأمر واستعادت شخصية مُذيعة الأخبار المهنية لم تنتبه أيضًا أن حقيبة يدها بقيت على الطاولة بجانبها.

الحديث هو عن لحظة تاريخية أُخرى من اللحظات المحرجة الخاصة بعالم النشرات الإخبارية وليس من الواضح بعد إن كان مُعد ومُخرج البرنامج لا يزالان في منصبهما. من جهة أُخرى، في أيام كهذه، بينما تهتم المحطات التلفزيونية بجذب الانتباه إليها، هذه هي الطريقة الأمثل للفت الانتباه وإعطاء دفعة انتشار للبرامج. وقع هذا الحدث المُحرج في الصباح والأمر المؤكد أن مُقدمة الأخبار تلك لن يفوتها أبدًا بعد اليوم أن تُمشط شعرها.