سَيَمكثُ رائدا فضاء تابعان لوكالة ناسا لمدة ستّ ساعات ونصف في الفضاء المكشوف – قائد البعثة جيف ويليامز ومُهندسة الطيران كيت روبنيز خرجا من محطة الفضاء الدوليّة من أجل إجراء ما يُسمّى في ناسا ب"تصليحات أساسيّة".

المُميّز في بعثة الفضاء هذه هو أنّه سيتمّ نقلها كاملةً في بثّ مباشر على صفحة الفيس بوك الخاصة بناسا. أُعِدّ هذا التوثيق في الواقع لمُساعدة رائدَيْ الفضاء في عملهما، ولكن أيضا ليُوفّرَ لنا لمحة عن الحياة ومُجرياتها معهما في الفضاء.

تشمل التصليحات التي سيقوم بها رائدا الفضاء ترميمَ نظام التبريد في محطة الفضاء، وتركيبَ آلة تصوير جديدة على الجهة الخارجيّة للمحطة. تمّ حتى اليوم تثبيتُ آلات تصوير على محطة الفضاء، والتي بدورها تلتقط وتبثّ مشاهدَ مُذهلة للكرة الأرضيّة بجودة عالية، في حين أنّ آلة التصوير التي ستُثّبت اليوم ستوثق ما يجري حول محطة الفضاء ذاتها، كعمليّات سير لروّاد فضاء بمحاذاة المحطة أو عمليات إرساء وإقلاع مكوك فضاء على متن هذه المحطة.