لا يُصدّق، ولكن هناك أشخاص ينجحون بإدهاش شبكة الإنترنت في كل مرة من جديد. وهذه المرة "في زاوية الأمور الغريبة التي من الممكن إيجادها على شبكة الإنترنت"، تلتقون والشاب الأمريكي الصغير هذا والذي تحدى نفسه بتحدي أحمق بشكل خاص: إنهاء وجبة بوريتو (مأكل مكسيكي شعبي) في أقل فترة زمنية ممكنة.

وهكذا أمام الكاميرا، ينجح في أن يُنهي وجبة بوريتو تزن 2.2 كيلو في أقل من دقيقتين. لم يمضغ البتّة إنما قضم وابتلع، وكرر العملية. قال مت ستوني (Matt Stonie) في وقت لاحق أنه شعر بأنه سيتقيأ أثناء تناوله الوجبة ولكنه قاوم ذلك الشعور، وكان الأهم بالنسبة له هو تحطيم الرقم القياسي الذي استغرق قبل ذلك 3 دقائق لإنهاء وجبة البوريتو بنفس الوزن.