حتى عند القيام بالإرهاب، كما يتبيّن، فإنك تحتاج إلى معرفه للقيام بذلك. فتقوم بتزييت وتنظيف السلاح، تتأكد من أن الباغات مركّبة كما يجب وحتى الالتزام بالوقت هو أمر مصيري. مع ذلك، في المعركة وكما في كل ساحة حرب ما زالت تحدث الأخطاء.

لسبب غير واضح، لا تفرق المنظمات الإرهابية في العالم كله بين مضامين تخدمها في الشبكة، وبين تلك التي كان من المفضل أن تخزنها. وكما ترون، يسبب الإرهابيون لأنفسهم الكثير من الإهانات، الموثقة جيدًا، بفضل التكنولوجيا المتقدمة. من المؤكد أنهم يطمحون لشيء، لكنهم متميزون في الأخطاء. بقي أن نعرض أمامكم الفيديو وأن تبتسموا.