تداول متابعون أجانب فيديو قديم لأمير المغرب، مولاي الحسن بن محمد، البالغ من العمر 13 عاما، يظهر فيه وهو يرفض تقبيل يده فيما فسره متابعون رفضا للتقليد المتبع في المملكة. ويرى المشاهد الأمير الصغير وهو يسير بين شخصيات مرموقة في المملكة ويتجنب تقليد تقبيل اليد.

وانقسم المعلّقون في تفسيرهم لتصرف الأمير الصغير، فبينما قال بعضهم إنه يأبى تقليد تقبيل اليد، وعمليا يريد أن يلغي التقليد، أشار آخرون إلى سبب مختلف، وهو أن الأمير قام بذلك احتراما للكبار، والحقيقة أنه فعل ذلك من باب التواضع لأنه لا يقبل أن يُقبل يده من هم أكبر منه سنا.