فاز المنتخب الإسرائيلي بالميدالية الذهبية، للمرة الأولى في التاريخ ببطولة أوروبا للجمباز الإيقاعي، والتي انعقدت هذا الأسبوع للمرة الثانية والثلاثين في مدينة حولون الإسرائيلية.

وفي تمرين الجمباز باستخدام الأشرطة، والذي انعقد أمس (الأحد)، حاز المنتخب على العلامة الأعلى 18.400 (من بين 20 نقطة ممكنة)، وبفضل خطأ المنتخب الروسي كان يبدو للحظة أنّ إسرائيل ستحتل المرتبة الأولى، ولكن في اللحظة الأخيرة فاز عليها منتخب روسيا البيضاء بعلامة ‎18.516 ، واضطرّت فتيات المنتخب للاكتفاء بالميدالية الفضية.

ومع ذلك، ففي التمرين المدمج (العصيّ والأطواق) والذي جرى بعد ذلك مباشرة، نجحت الفتيات في صنع التاريخ والفوز بالميدالية الذهبية المرموقة. في البداية، ظهر المنتخب الإسرائيلي، وقدّم على نغمات أغنية إسرائيلية - شرقية شعبية أداء رائعا، وفاز بدرجة 18.316. بعد أن أنهت كافة بقية المنتخبات عروضها اتضح أنّ الأداء الإسرائيلي حظي بالعلامة الأعلى، وأنّ المنتخب الإسرائيلي قد صنع تاريخا.

ومع معرفة النتائج ساد بين أوساط الوفد الإسرائيلي حماس كبير. "نحن ما زلنا لا نستوعب ذلك"، كما قالت كابتن الفريق. "يوفر الإنجاز دفعة كبيرة للمشاركة في أوليمبياد ريو دى جانيرو، وتشكل دورة الألعاب الأولمبية هذه هدف سيرتنا المهنية الأكبر. آمل أن نشارك في أوليمبياد ريو دى جانيرو ونحن في ذروة قدرتنا وأن نصنع معا الأفضل".‎ وقالت عضو آخر في الفريق: "لقد انتظرت البلاد ذلك كثيرا ونحن جميعا جزء من هذا التاريخ. إنه تحقيق حلم".

شاهدوا التمرين الرائع الذي منح الفريق الميدالية الذهبية: