جيمي جارينو، البالغ من العمر 34 سنة من ميشيغان، يربّي في بيته أفعى بيثون بورمية طولها أربعة أمتار. لأجل الإثبات للعالم أنه يمكن الاعتماد على الأفاعي – أعطى ابنته الصغيرة، أليسا، البالغة أربعة عشر شهرًا، أن تلعب مع الأفعى ووثّق اللحظات المشحونة في الفيديو.

Baby Plays with Python

Baby Plays with Python

منذ أن قام بتحميل المقطع إلى اليوتيوب يوم الجمعة الماضي، حصد عدد المشاهدات أكثر من 300 ألف مشاهدة وعشرات التعليقات الحادة من المشاهدين المندهشين. "هو لا يفهم شيئًا. حتى لو أن الأفعى ليست خطرة، فالطفلة ليست بمأمن من الخطر"، علّق أحد المتصفحين على الفيديو"، مثلما يُمنع ترك طفل لوحده مع كلب، أيضاً يُمنع تركه مع أفعى". علّق متصفح آخر: "يوما ما ستجد الطفلة نفسها بداخل بطن الأفعى ذاتها".