قال المرصد السوري لحقوق الانسان اليوم الخميس إن السلطات السورية اطلقت سراح عشرات السجينات في إطار المراحل النهائية من اتفاق لتبادل الرهائن كما صدر أيضا قرار عفو عن مدونة شابة مشهورة.

وذكر المرصد وجماعة مراقبة مقرها لندن أن حكومة الرئيس بشار الأسد اطلقت سراح 61 امرأة خلال اليومين الماضيين في إطار اتفاق توسطت فيه قطر وتركيا.

وقال المرصد إن محكمة سورية أصدرت كذلك قرار عفو عن طل الملوحي المدونة السورية التي اعتقلت وهي دون العشرين من عمرها قبل أكثر من عام من اندلاع الانتفاضة السورية في مارس آذار 2011.

واعتقلت الملوحي وهي حفيدة وزير سابق بسبب كتاباتها السياسية في عام 2009. وقال المرصد الموالي للمعارضة إن الإفراج عنها بات وشيكا.

وكان الافراج عن نحو 200 سجينة سورية هو المطلب الرئيسي لخاطفين في شمال سوريا احتجزوا تسعة رجال لبنانيين رهائن لمدة 17 شهرا.

وافرج الأسبوع الماضي عن هؤلاء الرهائن وعن طيارين تركيين اختطفهما مسلحون لبنانيون في أغسطس آب.

وتلقي عمليات الاختطاف الضوء على مدى تعقد الصراع الدائر في سوريا منذ أكثر من عامين ونصف العام وعلى تداعياته الاقليمية. واكتسبت الحرب الأهلية التي نتجت عن القمع العنيف لاحتجاجات سلمية على حكم اسرة الاسد الذي بدأ قبل أكثر من اربعين عاما أبعادا طائفية زجت بدول مجاورة إلى ساحة الصراع.