اكد وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل الاحد ان بلاده "ليست في حرب" مع إيران الا انه يتعين على هذه الاخيرة التوقف عن دعم المتمردين الحوثيين.

وقال الامير سعود في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الفرنسي لوران فابيوس في الرياض "لسنا في حرب مع إيران".

الا انه اضاف أن المملكة تنتظر من طهران بان تقوم بما يمكن "لعدم دعم النشطات الاجرامية للحوثيين ضد النظام الشرعي في اليمن" مشيرا بشكل خاص الى ضرورة "وقف التزويد بالسلاح".

من جانبه، اعرب فابيوس مجددا عن "رغبة فرنسا بالتوصل الى حل" في اليمن.

وقال الوزير الذي التقى أيضا العاهل السعودي اليوم الاحد "لقد اعربت فرنسا عن استعدادها للتوصل الى حل".

ودافع الامير سعود عن العملية العسكرية التي تقودها بلاده ضد الحوثيين في اليمن منذ 26 اذار/مارس.

وشدد الوزير السعودي مجددا على أن بلاده تدخلت "بطلب من الرئيس الشرعي لليمن" عبدربه منصور هادي واتهم ايران "بزيادة المشكلة ما يؤدي الى تفاقم العنف في هذا البلد".

وذكرت مصادر فرنسية ان فابيوس بحث مع الملك سلمان الملف النووي الايراني والوضع في اليمن وسوريا والنزاع الاسرائيلي الفلسطيني وسبل الحفاظ على الاستقرار في المنطقة.

واكد فابيوس للملك سلمان بحسب المصادر ان فرنسا "تقف الى جانب السعودية" في ظل الوضع الاقليمي المضطرب.