نال المغني البريطاني سام سميث حصة الأسد من جوائز "غرامي" بفضل أغنية "ستاي ويذ مي" (Stay With Me) خلال الحفل السابع والخمسين لتوزيع هذه الجوائز الموسيقية العريقة في لوس أنجلوس.

وحصل مغني السول على أربع جوائز هي أفضل تسجيل وأفضل ألبوم بوب وأغنية العام، فضلا عن جائزة أفضل فنان جديد.

وقال الشاب البريطاني البالغ من العمر 22 عاما "شكرا للأكاديمية وشكرا لكم جميعا. إنها أجمل أمسية في حياتي".