وقعت نجمة البوب ريهانا عقدا مع مجموعة "ديور" لتشارك في حملتها الإعلانية الجديدة.

وأكدت المجموعة الفرنسية لوكالة فرانس برس أن ريهانا "هي الضيفة الجديدة في الحملة المعروفة بالحديقة السرية" وهي عبارة هذه المرة عن شريط فيديو وصور التقطت في قصر فرساي.

ومن المرتقب عرض هذه الحملة الجديدة التي أعدها الأسبوع الماضي المصور الأميركي ستيفين كلاين خلال الأشهر القليلة المقبلة.

ورفضت الناطقة باسم "ديور" تقديم مزيد من التفاصيل عن العقد الذي أبرمته ريهانا. وقد أطلقت حملة "الحديقة السرية" منذ ثلاث سنوات وهي تستهدف مستخدمي الانترنت.

وتتعاقد مجموعة "ديور" عادة مع النجمات للترويج لمنتجاتها. وهي تعاونت مع الممثلة الأميركية ناتالي بورتمان لعطور "ميس ديور" ومع نظيرتها الفرنسية ماريون كوتييار لحقائب "ليدي ديور" اليدوية.