قال منظمو المنتدى الاقتصادي العالمي اليوم الجمعة إن الرئيس الإيراني حسن روحاني ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو سيحضران المنتدى المقرر أن يعقد هذا الشهر في منتجع دافوس السويسري.

وقالت متحدثة باسم المنتدى ردا على سؤال بشأن حضور الاثنين "نعم هذا مؤكد." ورفضت ذكر أسماء المشاركين الآخرين في المنتدى السنوي.

ويعتزم المنتدى الاقتصادي العالمي الذي يتخذ من جنيف مقرا إصدار قائمة الضيوف يوم 15 يناير كانون الثاني.

وستجمع المناسبة الزعيمين معا في مؤتمر يخضع لحراسة مشددة الذي يعطي فرصة للأغنياء وذوي النفوذ في العالم لأن يتحركوا بحرية بعيدا عن أنظار الجمهور. وإيران وإسرائيل عدوان منذ عقود.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان الاثنان سيلتقيان خلال اللقاء الذي يعقد بين يومي 22 و25 يناير والذي يجمع آلاف الضيوف بينهم ساسة وأصحاب المليارات والمشاهير وأساتذة الجامعات والنشطاء.

ويعقد منتدى دافوس هذا العام وهو الأول منذ انتخاب روحاني رئيسا لإيران في يونيو حزيران الماضي تحت عنوان "إعادة تشكيل العالم: العواقب على المجتمع والسياسة والأعمال".

ويتزامن افتتاح المنتدى هذا العام في أول يوم في مؤتمر جنيف الذي يستهدف إنهاء الحرب في سوريا ولم توجه الدعوة لإيران بعد لحضور مؤتمر السلام الذي يعرف باسم جنيف 2 بسبب الاعتراضات الأمريكية وعدم استعداد إيران للتوقيع على اتفاق بشأن سوريا تم التوصل إليه في اجتماع عقد من قبل جنيف أيضا.