منذ فترة، أصبحت أمل علم الدين رمزا للموضة، ولا علاقة لجورج كلوني بذلك. ولكنها الآن دخلت بصورة رسمية لقائمة رموز الموضة المعتبرات في العالم، بعد أن حازت بشرف رفيع، ألا وهو قرار شركة الحقائب الإيطالية "بلين" بكتابة اسمها "أمل" على إحدى حقائبها.

وكانت تحظى علم الدين باهتمام كبير في مجال الموضة قبل زواجها في أيلول المنصرم بكثير، حتى أنها قورنت برمز الموضة "جاكي كندي"، لهذا فليس ذلك بالأمر المفاجئ أن عالم الموضة قرر تبجيلها وتسمية غرض شهير باسمها.

حقيبة "أمل" (تصوير: علاقات عامة)

حقيبة "أمل" (تصوير: علاقات عامة)

وهكذا تنضم أمل لجملة من النساء من رموز الموضة اللاتي حظين بشرف كتابة أسمائهن على حقائبهن. من أشهر الحقائب في العالم هي حقيبة بيركين التابعة لشركة "هيرميز"، وهي تحمل اسم الممثلة جين بيركين. حقيبة مرغوبة أخرى في عالم الموضة لشركة هيرميز هي حقيبة "غريس" على اسم غريس كلي.

والآن يُضاف إلى هذه الحقائب أيضا حقيبة "أمل". حقيبة "أمل" الفاخرة هي حقيبة متوسطة الحجم، يبلغ ثمنها 1198 دولارا، وهي مصنوعة من الجلد باللون البني الكريمي مع إضافات ذهبية. شُوهدت علم الدين عدة مرات تحمل هذه الحقيبة، وفي الآونة الأخيرة حملتها معها في مؤتمر لمنع العنف الجنسي في لندن، حيث التقطت وسائل الإعلام صورها وهي تحمل حقيبتها. الآن تستطيع أن تفتخر بها أكثر من أي وقت.