هل هناك حدّ لحبّ نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو لذاته؟ يبدو، وفقا لآخر مُشترياته، أنّ الإجابة على ذلك هي سلبية. تم الكشف اليومَ عن أنّ رونالدو قد دفعَ 20,000 جنيه إسترليني؛ ما يُوازي  أكثر من 30,000  دولار، على دُمية شمعيّة مصنوعة على شكله.

سيتمّ وضع الدمية في حوزة العقارات الفاخرة الخاصة برونالدو، وهذا بعد إرسالها لحملة عروض في شتّى أرجاء أوروبا. وُضِعت الدمية في صندوق ونُقلت بطائرة من لندن إلى مدريد، أمّا رأس رونالدو فقد شُحن على حدة.

استأجر رونالدو نحّاتَ الشمع مايكل وايد، الذي صمم الدمية من أجله والتي وُضعت في متحف الشمع في مدريد. وبالنسبة لشَعر رونالدو، فقد استُأجِرَ حلاق مُحترف بُغية ضمان تسريحة مُطابقة للنسخة الأصلية. ستُنقل الدمية بطائرة إلى مدريد قبل تصميم تسريحة الشعر، وهناك فقط  سيعمل الحلاق على تصميم قَصّة الشعر.

وفقا لما نُقِلَ عن متحف الشمع في مدريد، فإنّ دمية رونالدو تُعالَج في المتحف كلّ شهر على يد مُصمّم شعر، الذي يقوم بدوره بفرك شعر اللعبة وجعله برّاقا، والاهتمام بها ككلّ.