أعلن تنظيم الدولة الإسلامية داعش مسئوليته عن تفجيرات بروكسل التي أدت إلى سقوط عشرات القتلى صباح اليوم الثلاثاء. وأعلن التنظيم على موقعة أن التفجيرات الانتحارية نفذتها عدد من عناصرة واصفاً اياهم "بالاستشاهدين". وأشاد أنصار تنظيم داعش على وسائل التواصل الاجتماعي بالتفجيرات.

ونشرت وسائل الإعلام البلجيكية صور التقطتها كاميرا أمنية لثلاثة رجال قالت إن الشرطة تشتبه في أنهم من نفذوا الهجوم على المطار صباح اليوم. ولم يتم تحديد هوياتهم حتى الآن. وتشير بعض المعلومات الأولية إلى احتمالية استخدام منفذي العملية للقنابل المسمارية.

وذكرت وسائل الإعلام البلجيكية أن الحصيلة الرسمية الأولية لضحايا تفجيرات مطار ببروكسل فى بلجيكا، ومحطة ارتفعت إلى 35 قتيلا و135 مصابا.

وقررت السلطات البلجيكية إغلاق مطار بروكسل غدا وإلغاء كل الرحلات. كما تم إيقاف حركة المواصلات العامة في بروكسل وحركة القطارات إلى المدينة ومنها.