نشر تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) قبل وقت قصير تسجيلا صوتيا يظهر فيه صوت زعيم التنظيم، أبو بكر البغدادي. ويأتي نشر التسجيل بعد انتشار إشاعات عن وفاة البغدادي بقصف أمريكي حدث الأسبوع الماضي، ولكن لا يتطرق البغدادي في التسجيل نفسه إلى إشاعات موته.

يحدّد البغدادي في التسجيل، الذي يبلغ طوله 17 دقيقة، أعداء داعش الحقيقيين: الدول العربيّة. وهو يدعو أنصاره إلى تنفيذ هجمات في الدول العربيّة: المغرب، تونس، الجزائر، ليبيا، السعودية، اليمن وسيناء، وبالإضافة إلى ذلك، يرحب أيضًا بمقاتليه في اليمن وسيناء، الذين بايعوا داعش مؤخرا. ويشكّل هذا الترحيب من البغدادي إثباتا على أنّ التسجيل قد سُجّل مؤخرا.

يصف البغدادي الأسرة المالكة السعودية باعتبارها "رأس الأفعى"، ويدعو أنصاره إلى مهاجمة الشيعة داخل السعودية. ويوضح أنّ عناصر داعش لن يتركوا الجهاد أبدا وسيقاتلون حتى لو بقي فيهم مقاتل واحد، ويضيف بأنّ "براكين الجهاد ستندلع في كل مكان في العالم".

يصف البغدادي العملية العسكرية الأمريكية ضدّ داعش بـ "الصليبية"، ويعلن بأنّها "العملية الأكثر فشلا". بالإضافة إلى ذلك، يتهم البغدادي إسرائيل بأنّها شاركت في الحملة بشكل سرّي. ونظرا لفشل العملية، يتنبّأ البغدادي بأنّ الولايات المتحدة ستضطرّ قريبًا إلى إرسال جنود ليقاتلوا على الأراضي العراقية.