اخترنا لكم خمس نقاط مثيرة للانتباه صرّحها الرئيس السوري، بشار الأسد، ونقلتها صحيفة "الأخبار" اللبنانية. نذكر أن الأسد بدا، حسب وصف الصحيفة، مرتاحا ومرحا كأن المعارك الطاحنة بين النظام والمعارضة السورية تحدث بعيدا عن دمشق:

1. عن الحرب في سوريا والجيش الحر

"الحرب كر وفر. مرة نستعيد منطقة ومرة نخسر أخرى، لكن إذا ما أخذ بالاعتبار المسار العام للأمور، نجد أن الجيش السوري يتقدم على نحو واضح. الجيش السوري الحر بات في حكم المنتهي. عناصره تركوه إما للانضمام إلى الجماعات الإسلامية، أو إلى الدولة".

2. عن العرب والسعودية

"لم يتصل أي مسؤول عربي بنا حاملا وساطة أو مشروع حل عربي". بل أكثر من ذلك. يقول إن الغرب، بكل مساوئه، "كان في التعامل معنا أشرف من بعض العرب". و"السعوديون ناصبوا سوريا العداء طوال الـ20، 30 سنة الماضية، ما تغير هو العلاقة مع سيدهم. عندما تكون علاقة سيدهم معنا جيدة، يكونون هم جيدين".

3. عن حماس والإخوان المسلمين

"قررت حماس في النهاية أن تتخلى عن المقاومة وتكون جزءاً من حركة الإخوان المسلمين. لم تكن هذه المرة الأولى التي يغدرون فيها بنا. حصل ذلك قبلا في 2007 و 2009". تاريخ من الغدر والخيانة. و "جماعة الإخوان المسلمين، ومنذ ثمانين عاما، لم تُعرف الا بالتقلب والمصلحية والغدر".

4. عن مصر

العلاقة معها اليوم أفضل مما كانت عليه حتى أيام الرئيس السابق حسني مبارك. في عهد الرئيس المخلوع (محمد مرسي) "كنا ننظر إلى وزارة الخارجية المصرية على أنها وزارة الخارجية الأميركية".

5. عن إسرائيل

"تكفي السيطرة بالنار على مطارات إسرائيل لتشلها". معروف أن قوة اسرائيل بسلاحها الجوي.

ونقطة أخيرة... عن فوز منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بجائز نوبل للسلام، علّق الأسد ممازحاً: "هذه الجائزة كان يجب أن تكون لي".

المقالة الكاملة على موقع الأخبار